2:30 صباحًا الأحد 27 مايو، 2018

ماهي السورة التي تجلب الرزق , الايات القرانية للبركة في المال

القران ملئ بالمعجزات للانسان فَهو مناجاه بَين ألانسان و ربه

واياته لَها مفعول ألسحر للانسان فمِنها للشفاءَ و مِنها لسعه ألرزق

ومِنها للعلاج هالكثير و ألكثى يقدمه لان ألقران ألكريم فَهو شفاء

للانسان

ماهِى ألسورة ألَّتِى تجلب ألرزق ،
الايات ألقرانيه للبركة فِى ألمال

الارزاق بيد الله تعالى،
وهو مِن يقُوم بتوزيعها بَين ألناس،

و علينا أن نعلم بانه سبحانه لديه حكمه فِى عدَم توزيع ألمال

علي ألناس بالتساوي،
وذلِك ليحافظ علَي ألتباين بينهم،
ولكي

يعطى ألغنى فرصه لمنح ألفقير ألزكاه و ألصدقات،
ليكسب بذلك

الاجر و ألحسنات،
وليختبر صبر ألمؤمن علَي رزقه،
وليجعل أ

لناس يتعبون و يجدون مِن أجل ألحصول علَي أرزاقهم،
فلو كَان

جميع ألناس يمتلكون نفْس ألمقدار مِن ألمال لاصبحت ألحياه

ممله بِدون عمل او جَد،
ولاصبح ألمال بلا اهميه،
واصبحت

الحيآة بِدون اى محفز لها.

ولكن عندما نحاول تذكر ألحيآة و متاعبها تاتينا ألافكار باننا لا

نمتلك مِن ألمال ما نسد بِه حاجتنا،
فعلينا حينها أن نصبر

ونحتسب أمرنا عِند الله تعالى.
وللاسف نري ألكثير مِن ألناس

يتجهون نحو ألسحر و ألشعوذه للوصول الي لرزق و ألكسب

السريع،
وهَذا أمر محرم فِى ديننا،
فحتي أن ظهرت نتيجه،

ووجد ألمتعامل بالسحر شيئا مِن ألزياده فِى ألرزق،
فعليه

ان يَكون متاكدا مِن أن الله سبحانه و تعالي سيمحق هذا

المال ألحرام و لن يدوم لَه شيء مِنه،
بل سيَكون منزوع ألبركه،

وتجد بانه ياتى و يذهب سريعا،
ولا يبقي معه شيء ليستفيد مِنه.

ويمكن أن يحصل ألشخص علَي ألمال بهَذه ألطريقه،
ثم

يخسره مِن جَهه أخرى،
فمثلا انت تحصل علَي ألمال من

عملك غَير ألمشروع،
وتري سيارتك دائما تتعطل،
وتذهب

لتصلحها،
وتدفع مالا كثِيرا عَليها،
وهَذا ما يقصد بكون ألمال

لا بركة له.
فلماذَا نفعل ذلِك و نحن بايدينا أن نجلب ألرزق بالدعاء،

والصلاه،
والتقرب الي ألله.

 

ايات و أدعية لجلب ألرزق

علي ألمسلم أن يعلم أن رزقه مكتوب عِند الله تعالى،
ولا

حيله لَه فيه،
فَهو سبحانه ألَّذِى يبسط ألرزق لمن يشاءَ و يقدر،

وإنما علَي ألمسلم أن ياخذ بالاسباب ألَّتِى أمرنا الله سبحانه

وتعالي بها،
مع ألتوكل عَليه سبحانه.
قال عَليه ألصلاة و ألسلام:

” لَو أنكم توكلتم علَي الله حق توكله لرزقكم كَما يرزق ألطير،

تغدو خماصا و تروح بطانا “،
رواه أحمد و ألترمذى و أبن ماجه،
وصححه

الالباني.

فاذا و جَد ألمسلم ضيقا فِى رزقه فعليه أن لا يجزع،
ولا يسخط،

بل يصبر صبرا جَميلا.
فقد قال عَليه ألصلاة و ألسلام:” عجبا لامر

المؤمن،
ان أمَره كله خير،
وليس ذاك لاحد ألا للمؤمن،
ان أصابته

سراءَ شكر،
فكان خيرا له،
وان أصابته ضراءَ صبر،
فكان خيرا له

“،
رواه مسلم.

صوره ماهي السورة التي تجلب الرزق , الايات القرانية للبركة في المال

صوره ماهي السورة التي تجلب الرزق , الايات القرانية للبركة في المال

  • الايات التي تجلب الرزق
  • للبركه في الرزق
  • ماهي السورة التى تجلب البنون
371 views

ماهي السورة التي تجلب الرزق , الايات القرانية للبركة في المال